الإعلانات
Press "Enter" to skip to content

الوسم: القانون

علي الرجّال وتأريخه للدولة البوليسية في مصر

نُشر في “فيسيبوك” في ٢ يونيو ٢٠١٦ مرة أخرى يتحفنا علي الرجّال بمقال ثري عن تاريخ الدولة البوليسية في مصر، ففي جريدة السفير بتاريخ ٢ يونيو كتب مقالا يوضح فيه طبيعة الدولة البوليسية وتطورها مركزا على فترة حكم مبارك وموضحا كيف كانت حالة الطوارئ سمة أساسية من سمات نظام الحكم في مصر.  وفي آخر المقال يطرح علي سؤالا هاما، وهو سؤال كثيرا ما شغلني أنا أيضا، سؤال تناقشنا فيه، أنا وعلي، على سكايب منذ يومين. هذا السؤال يتعلق بعلاقة الدولة البوليسية بالقانون وبسر اهتمام هذه الدولة بالقانون. يقول علي: “لماذا استمر قانون الطوارئ واستمرت حالة الاستثناء كإيديولوجيا وقانون حاكم؟ مصر دولة…

الإعلانات
Leave a Comment

خواطر بالعامية: مسخرة التاريخ

مقال نُشر في “مدى مصر” بتاريخ ٨ نوفمير ٢٠١٤ في روما القديمة، روما الجمهورية قبل ما تتحول لإمبراطورية، الرومان كان عندهم طقس ديني وسياسي احتار المؤرخين في تفسيره. الطقس ده اسمه “ترايمفس” triumphus، وكان عبارة عن موكب نصر “السينيت” (مجلس الشيوخ) بيعطيه للقائد العسكري اللي حقق انتصارات باسم روما وشعب روما وآلهة روما. بعد تحقيق الانتصارات العسكرية دي وبعد إيقاع الهزائم بأعداء روما، القائد المنتصر كان بيبعت للـ”سينيت” يطلب الإذن من الشيوخ إنه يدخل المدينة بعساكره المنتصرين. ولو الـ”سينيت” وافق فيبقى من حق القائد العسكري يحمل لقب “ترايمفاتور” triumphator ويجهز الموكب الضخم اللي هيدخل بيه المدينة. روما في تاريخها الطويل…

2 تعليقان

خواطر بالعامية: الملك بستان والعدل سياجه

مقال نُشر في “مدى مصر” بتاريخ ١٢ سبتمبر ٢٠١٤ “إن الله يأمر بالعدل والإحسان، وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل”. “ساد كل من أقام العدل وشاد بنيانه، وساد كل من سار في طريق العدل ونفذ أحكامه. لا يخفى أن من خلال الكمال التي تتنافس فيها كل دولة وتفتخر بها كل أمة إيجاد القوانين التي بها تحفظ الأموال، وتحقن الدماء، وتصان الأعراض، ولا تكون تمشيتها إلا برجال عفوفي النفس طاهري الذيول لا يميلون مع الأهواء والأغراض. والسعيد من اقتدى في الكمال بغيره، واقتفى أثره في استقامة سيره”. “سادتي: قواعد العمران المشاهدة عند غيرنا موضوعة على أساس العدل والحرية. وهما أصلان…

Leave a Comment

خواطر بالعامية: أنا ضد الإعدام

نُشر هذا المقال في مدى مصر بتاريخ ٢٨ ابريل ٢٠١٤ زي الآلاف، ويمكن الملايين، غيري قرأت قصة حكم القصاص ال ما اتنفذش في مدينة نور في شمال إيران يوم الثلاثاء ١٥ أبريل. القصة سجلها ببراعة المصور آرش خاموشي من وكالة إيسنا للأخبار، وعلى مدار ٣٦ لقطة حكى لينا قصة درامية وكأنها مشهد من أكثر مسرحيات شاكسبير درامية. أول لقطة لواحدة ست منهارة بتبكي وبتخبي دموعها في كفوفها. الست اسمها كوكب، وسبب بكاءها إنها لسه سامعة خبر تأكيد حكم القصاص على ابنها: بكره الفجر هينفذوا الحكم في الساحة الصغيرة ال قدام سجن المدينة. من سبع سنين ابنها، بلال، قتل واحد صاحبه…

1 Comment
%d مدونون معجبون بهذه: