Press "Enter" to skip to content

الوسم: السلفيون

جمهورية فايمار أم الثامن عشر من برومير؟

نُشر في “الشروق” في ١٥ مايو ٢٠١٣ فى أغسطس الماضى كتب وائل عباس، صاحب مدونة «الوعى المصرى» الشهيرة، مقالا مهما فى جريدة البديل رصد فيه ظهور الميليشيات المسلحة، من إخوانية لألتراس لبلطجية لغيرها، وقال ما معناه إن هذه الميليشيات ما هى إلا الجزء الطافى من جبل الجليد، وإن ما خفى يدل على وجود اتجاه «فاشى» فى الدولة والمجتمع المصريين، وإننا ننحو لحالة ينتشر فيها العنف، وينهار فيها الاقتصاد، وتتأزم فيها العملية السياسية، وهو الأمر الذى يذكرنا بوضع ألمانيا فى أخريات أيام جمهورية فايمار فى العشرينات من القرن التاسع عشر عشية وصول النازيين للحكم. ••• ويجب أن أقول إننى وجدت مقالة…

Leave a Comment

الشريعة في الأدراج

نُشر في “الشروق” في ٢٨ اكتوبر ٢٠١٢ إن دعوة السلفيين لتنظيم مليونية تحت اسم «تطبيق الشريعة» يوم الجمعة القادم تعكس رؤيتهم المبسطة للشريعة ولمشاكل تطبيقها. فالشريعة فى نظرهم مجموعة من الأحكام الفقهية قطعية الدلالة واضحة المعنى، يضمن تنفيذها خلاص المجتمع والمحافظة على هويته النقية. وتكمن مشكلة تطبيق الشريعة فى نظرهم فى غياب الإرادة السياسية لدى خصومهم، فالعلمانيون لا أمل فيهم إذ إنهم مفتونون بقوانين الغرب لا يبغون لها بديلا. أما الإخوان فقد خذلوا الناخبين الذين وهبوهم أصواتهم لتطبيق الشريعة ثم تقاعسوا عن تنفيذ هذا المطلب المقدس نظرا لحسابات سياسية ونزولا على مواءمات انتخابية مع العلمانيين والليبراليين واليساريين. الأمر إذن يحتاج…

Leave a Comment

الدستور والشريعة والهوية

نُشر في “الشروق” في ٢١ اكتوبر ٢٠١٢ تأتى دعوة الحركات السلفية لتنظيم مليونية يوم ٢ نوفمبر تحت اسم «تطبيق الشريعة» لتأجج الصراع بين قوى سياسية واجتماعية مختلفة حول ماهية الشريعة وكيفية تطبيقها. هذا الصراع وإن بدا الآن مرتبطا بعملية كتابة دستور ما بعد الثورة وبما احتوته مسودة هذا الدستور من مواد تتعلق بالشريعة إلا أن هذا الصراع، وكما هو معروف، صراع قديم يعود لأكثر من قرن من الزمان ويرتبط بما اصطلح على تسميته «النهضة المصرية الحديثة» وبما صاحبها من مواجهة مع الغرب، وبناء لمؤسسات الدولة الحديثة، وتحديث للنظام القانونى بشقيه التشريعى والقضائى. المواد المتعلقة بالشريعة فى مسودة الدستور أثارت خلافا بين…

Leave a Comment

الشريعة والفقه والتاريخ

نُشر في “الشروق” في ٧ اكتوبر ٢٠١٢ فى يوم ١٢ من ذى القعدة ١٠١٨ هجرية، الموافق ٦ من فبراير ١٦١٠ ميلادية، ذهبت الحرمة توزر ابنة المرحوم موسى الكيرونى للمحكمة الشرعية فى الإسكندرية، حيث ادعت على زوجها الحاج عبدالدايم بن المرحوم فريج المغربى المسراتى، بأنها تستحق منه مبلغا قدره أربعة آلاف وثلاثمائة نصف فضة كمقدم صداقها عليه، وكجزء من ثمن كسوتها الشرعية فى مدة خمسة وعشرين سنة هى مدة زواجها منه، وكنظير أجرتها فى ثمان أثواب صوف اشتغلتها له. كما ادعت توزر أيضا على زوجها بأنه تعدى عليها أمس من تاريخه وضربها بمنقل على قصبة ذراعها اليسرى فكسرت العظم، وطالبته بما يترتب عليه بسبب ضربه…

Leave a Comment

تحليل للمشهد السياسي المصاحب للانتخابات البرلمانية في ٢٠١١

حديث مع إبراهيم عيسى في برنامة “في الميدان” على قناة “التحرير” في ٣٠ نوفمبر ٢٠١١ الجزء الأول: الجزء الثاني: الجزء الثالث: الجزء الرابع

Leave a Comment

مشكلة الفكر السلفي – ٢ تبسيط الهوية

نُشر في “أخبار الأدب” في ٢٨ أغسطس ٢٠١١ عندما نجح السلفيون في تنظيم مظاهرتهم الحاشدة في ميدان التحرير يوم ٢٩ يوليو استنكر عليهم الكثير من مناوئيهم حملهم أعلام السعودية، واتُهموا بالعمالة لدولة أجنبية وباستجلابهم “الفكر الوهابي البدوي، المتزمت والمتطرف”. مشكلتي مع الأعلام التي رفعها السلفيون لم تكن بسبب كونها أجنبية، إذ أظن أن أغلب من رفع أعلام السعودية لم يفعل ذلك ولاء لتلك الدولة أو حبا لها، بل لأن ذلك العلم يحمل نص الشهادة.. المشكلة الحقيقية في تلك الأعلام وفي غيرها من اللافتات التي حملها السلفيون ذلك اليوم تكمن في أنها تعبر عن رؤية سطحية لهوية إسلامية خالصة يودون التأكيد عليها…

Leave a Comment

مشكلة الفكر السلفي – ١ إسقاط التاريخ

نُشر في “أخبار الأدب” في ١٤ أغسطس ٢٠١١ “لم تكن الشريعة قواعد قليلة ثم كثرت، ولا مبادئ متفرقة ثم تجمعت، ولا نظريات أولية ثم تهذبت. ولم تولد الشريعة طفلة مع الجماعة الإسلامية ثم سايرت تطورها ونمت بنموها، وانما ولدت شابة مكتملة ونزلت من عند الله شريعة كاملة شاملة جامعة مانعة لا تري فيها عوجا ولا تشهد فيها نقصا.” قائل هذه الكلمات هو عبد القادر عودة القاضي والفقيه الدستوري الإسلامي الذي أعدمه عبد الناصر بعد حادث المنشية عام ١٩٥٤. صحيح أن عودة لم ينتم لإحدي الجماعات السلفية بل كان عضوا في جماعة الإخوان المسلمين، ويعد الآن واحدا من أوائل شهداء الجماعة…

Leave a Comment

سؤال الهوية أم لم الزيالة؟

نُشر في “أخبار الأدب” في ٨ أغسطس ٢٠١١ لا شك أن مليونية ٢٩ يوليو في ميدان التحرير سوف تعتبر علامة فارقة في تاريخ الثورة المصرية، إذ أنها أوضحت الحضور الطاغي للتيار الإسلامي الذي ظل مهمشا إلي درجة كبيرة منذ أن نجحت القوي الشبابية واليسارية والليبرالية في حشد الجماهير لتخرج بالملايين في الأسابيع الأولي من الثورة.  وقد كان لي حظ النزول إلي الميدان في ذلك اليوم والتواجد بين المتظاهرين والاستماع إلي بعض الخطب التي ألقيت من منصات مختلفة، وقد وجدت في الكثير مما رأيت وسمعت ما أسعدني، ولكن كان هناك أيضا الكثير الذي أزعجني. ما أسعدني هو أنه بالرغم من التخوفات العميقة…

Leave a Comment
%d مدونون معجبون بهذه: